English

ارتداد النفط الخام والنحاس مع استئناف ارتفاع أسعار السلع قبيل صدور تقرير التضخم الأمريكي

لم يدم تراجع أسعار السلع طويلاً، كما هو متوقع، حيث ظهر المشترون عند الانخفاض في أواخر الأسبوع الماضي للاستفادة من مستويات دخول أفضل. ويبدو النفط الخام والنحاس واعدين بشكل خاص بعد الارتداد الأخير.

إعداد :  David Scutt،

  • الانتعاش التصحيحي في أسعار السلع يمتد إلى يوم الاثنين
  • النحاس يجد مشترين عند تقاطع مستويين للدعم الفني
  • كان الشراء عند انخفاض خام غرب تكساس الوسيط إلى ما دون مستوى 76.80$ استراتيجية مثمرة

ارتداد السلع في تداولات العطلة

لم يدم تراجع أسعار السلع طويلاً، كما هو متوقع، حيث ظهر المشترون عند الانخفاض في أواخر الأسبوع الماضي للاستفادة من مستويات دخول أفضل. ويبدو النفط الخام والنحاس واعدين بشكل خاص بعد الارتداد الأخير.

ومع عدم وجود أخبار أساسية جديدة تقريبًا نظرًا للعطلات الرسمية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة في بداية الأسبوع، كان على المتداولين الاعتماد بشكل كبير على حركة الأسعار والمعنويات لتحديد الاتجاه.

النحاس مدعوم بتوقعات صعودية وتحليل فني

بالنسبة للنحاس، على الرغم من استمرار المصاهر الصينية في إنتاج المنتج بمعدلات شبه قياسية، إلا أن المعنويات لا تزال مرتفعة للغاية، مدعومة بتوقعات صعودية من مستثمرين بارزين مثل Jeff Currie، الرئيس العالمي السابق لأبحاث السلع في Goldman Sachs.

وقد تحولت حركة السعر إلى إيجابية في بورصة COMEX مؤخرًا، حيث ارتدت بقوة من تقاطع الدعم الأفقي عند 4.746$ والاتجاه الصاعد الذي يعود تاريخه إلى أوائل أبريل. وبينما كانت الأحجام المنخفضة تدعم هذه الحركة، وهي عادةً علامة تستدعي الحذر، إلا أن ذلك يعكس العطلات الرسمية في الولايات المتحدة والمملكة المتحدة. والأهم من ذلك أن الانتعاش يتماشى مع الاتجاه الأوسع الذي شهدناه هذا العام.

وبالنظر إلى حركة السعر، يُفضل الشراء عند الانخفاض على البيع عند الارتفاع على المدى القريب. وبالنسبة لأولئك الذين يحرصون على أن يحذوا حذوه، فإن أي تراجعات نحو مستوى 4.77$ ستوفر نقطة دخول مناسبة، مما يسمح بوضع وقف الخسارة إما أسفل الاتجاه الصاعد أو الدعم الأفقي عند 4.746$.

وتشمل أهداف التداول المحتملة مستوى 5.02$ أو القمة القياسية عند 5.20$ المُسجلة في الأسبوع الماضي. وفيما بينهما، قد توجد مقاومة حول مستوى 4.852$، حيث تحرك السعر على كلا جانبيه في وقت سابق من شهر مايو. في حال عدم حدوث انخفاض، يمكن للمتداولين الشراء عند اختراق مستوى 4.852$ مع وضع أمر وقف الخسارة أدناه للحماية. وستكون أهداف التداول هي نفسها المذكورة أعلاه.

دببة خام غرب تكساس الوسيط لا يرغبون في مواجهة المتوسط المتحرك لمدة 200 أسبوع

كما تمت الإشارة إليه في فكرة تداول أواخر الأسبوع الماضي، أثبت شراء نفط خام غرب تكساس الوسيط أسفل مستوى 76.80$ مرة أخرى أنه صفقة قوية، حيث انتعش السعر بقوة في الفترة المحيطة بعطلة نهاية الأسبوع. وبينما كانت أحجام التداول ضعيفة، مما يعكس مرة أخرى إغلاق الأسواق الرئيسية بسبب العطلات الرسمية، فإن الارتداد الأخير اجتاز بخام غرب تكساس الوسيط مقاومة الاتجاه الهابط التي تعود إلى القمم المسجلة في أبريل. ومع اختراق مؤشر القوة النسبية لاتجاهه الهابط في الوقت نفسه، يبدو أن الصورة الهبوطية تتحول إلى أكثر إيجابية.

وبعد اختراق الاتجاه الهابط، يمكن للمتداولين الذين يتطلعون إلى بدء صفقات شراء أن يشتروا عند هذه المستويات مستهدفين حركة العودة إلى المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم، على الرغم من أن الأفضلية ستكون للبحث عن تراجع أسفل مستوى 78$ لتحسين نسبة المخاطرة إلى العائد في الصفقة. ومن شأن وضع وقف الخسارة أسفل قاع يوم الاثنين حول 77.70$ أن يوفر الحماية ضد الانعكاس.

وعلى المدى القريب، قد تكون أي إشارة للطلب على البنزين في الولايات المتحدة خلال عطلة نهاية الأسبوع الطويلة ليوم الذكرى قادرة على التأثير على أسعار مدخلات ومخرجات الإنتاج قبل صدور بيانات التضخم الرئيسية في الولايات المتحدة يوم الجمعة، ومن المرجح أن تحدد الأخيرة حركة الدولار الأمريكي وتوقعات أسعار الفائدة الأمريكية في أوائل يونيو. بعد ذلك، سينصب التركيز على اجتماع +OPEC الافتراضي الذي سيعقد في 2 يونيو حيث من المتوقع أن تقوم المنظمة بتمديد القيود الحالية على الإمدادات.

 

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.