English

الأسهم الأمريكية تسجل مستويات قياسية جديدة بدعم قطاع الذكاء الاصطناعي وعمليات الدمج والاستحواذ

ارتفعت الأسهم الأمريكية إلى مستويات قياسية جديدة الأربعاء حيث أغلق كل من مؤشر ستاندرد اند بورز 500 يوم الاثنين على ارتفاع بنسبة 0.77٪، وأغلق مؤشر داو جونز الصناعي على ارتفاع بنسبة 0.49٪، وأغلق مؤشر Nasdaq 100 على ارتفاع +1.24%.

كان الارتفاع مدفوعًا بارتفاع أسهم أجهزة الذكاء الاصطناعي، مدفوعًا بالتفاؤل بشأن مستقبل تكنولوجيا الذكاء الاصطناعي. انتقل الزخم الإيجابي أيضًا من الأسواق الأوروبية، التي شهدت مكاسب في وقت سابق من اليوم مع تراجع المخاطر السياسية الفرنسية.

المحرك الرئيسي لصعود السوق الأمريكية جاء من قطاع أجهزة الذكاء الاصطناعي. وشهدت شركات مثل Super Micro Computer (SMCI)، وBroadcom (AVGO)، وArista Networks (ANET)، وLam Research (LRCX)، وQualcomm (QCOM) مكاسب كبيرة، مع ارتفاع أسعار أسهمها بنسبة تزيد عن 3% لكل منها. تعكس هذه الزيادة ثقة المستثمرين في الطلب المتزايد على منتجات الذكاء الاصطناعي والدور الحاسم الذي تلعبه هذه الشركات في تطوير التكنولوجيا.

كما وفر نشاط الاندماج والاستحواذ (M&A) عامل آخر داعم للسوق، حيث شهدت شركة Autodesk (ADSK) ارتفاعًا في أسعار أسهمها بأكثر من 6٪ بعد ظهور أنباء عن استحواذ Starboard Value على حصة بقيمة 500 مليون دولار في الشركة. وبالمثل، ارتفع سعر سهم Aaron بنسبة تزيد عن 33% بعد استحواذ IQVentures عليها في صفقة بلغت قيمتها 504 مليون دولار.

قدمت البيانات الاقتصادية الصادرة في نفس اليوم صورة متباينة. ارتفع مؤشر ظروف قطاع الصناعة الصادر عن استطلاع US Empire Manufacturing إلى أعلى مستوى له منذ أربعة أشهر، متجاوزًا التوقعات ويشير إلى تحسن محتمل في قطاع التصنيع المحلي.

ومع ذلك، استمرت المخاوف بشأن آفاق النمو العالمي بسبب التقارير الاقتصادية الضعيفة من الصين. شهدت أسعار المساكن الجديدة في الصين أكبر انخفاض لها منذ تسع سنوات ونصف، حيث انخفضت بنسبة 0.71% على أساس شهري في مايو. بالإضافة إلى ذلك، بلغ نمو الإنتاج الصناعي الصيني في مايو 5.6% على أساس سنوي، وهو أقل من توقعات المحللين بنمو 6.2% على أساس سنوي.

وظلت السياسة النقدية للاحتياطي الفيدرالي محط اهتمام رئيسي للمستثمرين. أعرب رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في فيلادلفيا هاركر عن دعمه لخفض واحد لسعر الفائدة في عام 2024، في حين دعا رئيس بنك الاحتياطي الفيدرالي في مينيابوليس كاشكاري إلى اتباع نهج يعتمد على البيانات، مما يشير إلى أن بنك الاحتياطي الفيدرالي ينتظر ويراقب اتجاهات البيانات الواردة قبل البدء في أي تعديلات على أسعار الفائدة. يعكس السوق حاليًا فرصة بنسبة 8٪ لخفض سعر الفائدة في اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة في يوليو وفرصة بنسبة 59٪ بحلول سبتمبر.

وواصلت تقارير أرباح الشركات القوية دعم السوق. مع تجاوز 81٪ من الشركات المدرجة على مؤشر ستاندرد اند بورز 500 تقديرات أرباح المحللين للربع الأول، فإن إجمالي أرباح هذا الربع في طريقها للارتفاع بنسبة 7.1٪ على أساس سنوي. يعد هذا الاتجاه الإيجابي في ربحية الشركات عاملاً مهمًا يدعم ثقة المستثمرين في سوق الأسهم الأمريكية.

وكانت شركة Tesla (TSLA) من بين الرابحين البارزين الآخرين، حيث ارتفع سعر سهمها بأكثر من 5٪ بعد أن حصلت الشركة على موافقة لاختبار نظام مساعدة السائق المتقدم على طرق مختارة في الصين. ويشير هذا التطور إلى فرص النمو المحتملة لشركة تسلا في السوق الصينية، وهي منطقة رئيسية لاعتماد السيارات الكهربائية.

ساهمت تقييمات المحللين الإيجابية أيضًا في تحركات أسعار الأسهم الفردية. شهدت شركة Best Buy (BBY) ارتفاعًا في سعر سهمها بنسبة تزيد عن 4% بعد حصولها على ترقية من UBS إلى “شراء” بسعر مستهدف قدره 106 دولارات. وبالمثل، حققت شركة Micron Technology (MU) مكاسب تزيد عن 4٪ بعد شركة Susquehanna Financial، التي رفعت السعر المستهدف للسهم إلى 185 دولارًا من 143 دولارًا.

من ناحية أخرى، أدى ارتفاع عائدات سندات الخزانة إلى الضغط على أسهم المرافق. شهدت شركات مثل Vistra Corp (VST) انخفاضًا بنسبة تزيد عن 4% في أسعار أسهمها. كما واجه قطاع تعدين النحاس أيضًا رياحًا معاكسة، مع انخفاض أسعار النحاس إلى أدنى مستوى في شهرين. وقد تُرجم هذا الانخفاض إلى انخفاض أسعار أسهم شركات تعدين النحاس مثل Southern Copper (SCCO) وFreeport McMoRan (FCX)، التي انخفضت أسهمها بأكثر من 1٪.

في حدث تاريخي أرسل موجات صادمة عبر صناعة التكنولوجيا، تجاوزت نفيديا Nvidia (NVDA) شركتي مايكروسوفت Microsoft (MSFT) وأبل Apple (AAPL) لتصبح الشركة المدرجة الأكثر قيمة في العالم. ويؤكد هذا الإنجاز الطلب المتزايد على Nvidia’s شرائح الذكاء الاصطناعي، والتي تعتبر أدوات أساسية لإنشاء أنظمة الذكاء الاصطناعي المتطورة. تضاعفت إيرادات الشركة ثلاث مرات على أساس سنوي في الربع الأخير، مدفوعة بالمنافسة الشديدة بين عمالقة التكنولوجيا مثل Microsoft وMeta وAmazon لقيادة الطريق في تطوير الذكاء الاصطناعي والاستفادة من فوائده المحتملة.

أدت هذه المنافسة الشرسة إلى فورة شراء الرقائق، مما دفع القيمة السوقية لشركة Nvidia إلى مبلغ مذهل قدره 3 تريليون دولار خلال فترة قصيرة. لقد حقق سهم Nvidia تقدمًا هائلاً، ليصبح الأفضل أداءً في مؤشر ستاندرد اند بورز 500.

من الأحداث الإقتصادية المهمة في جدول يوم الخميس الموافق 20 يونيو 2024

  • المملكة المتحدة – قرار سعر الفائدة من بنك إنجلترا
  • الاتحاد الأوروبي – ثقة المستهلك
  • الولايات المتحدة – تصاريح البناء
  • الولايات المتحدة – بدايات الإسكان والتصاريح
  • الولايات المتحدة – تغير مخزونات النفط من إدارة معلومات الطاقة

 

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.