English

الأسهم اليابانية في المنطقة الخضراء والأسهم الصينية تحت الضغط مع ازدياد نبرة الحرب التجارية مع الولايات المتحدة

تتداول الأسهم الآسيوية على تباين حيث يسجل النيكاي الياباني ارتفاع طفيف ب 4.47% أو بزيادة 181 نقطة ليتداول عند مستوى ال 38,537 نقطة في حين تتداول الأسهم الصينية على تراجع بالتزامن مع ارتفاع لهجة الإنتقاد والإنتقاد المتبادل بين الصين والولايات المتحدة تجاه الرسوم الإضافية على واردات الصين للولايات المتحدة.

أسواق الأسهم بكوريا الجنوبية وهونج كونج مغلقة اليوم بسبب عطلة رسمية في البلدين.

شهدت أسواق آسيا والمحيط الهادئ أداءً متباينا يوم الثلاثاء، متأثرة بتعثر وول ستريت، حيث قطع مؤشر داو جونز الصناعي سلسلة مكاسب استمرت ثمانية أيام. ويتعامل المستثمرون في المنطقة أيضا مع البيانات المحلية الجديدة، بما في ذلك أرقام التضخم في الشركات خارج اليابان.

وفي الأخبار الاقتصادية، كشفت بيانات جديدة من بنك اليابان أن التضخم في الشركات ظل مستقرا في أبريل مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي، في حين شهدت أسعار الواردات ارتفاعا كبيرا.

وارتفعت أسعار الواردات في أبريل بنسبة 6.4% على أساس سنوي، مسجلة أكبر زيادة منذ مارس 2023، مدفوعة بضعف الين.

بالإضافة إلى ذلك، أظهر مؤشر أسعار سلع الشركات اليابانية (CGPI) ارتفاعا بنسبة 0.9٪ على أساس سنوي في الشهر الماضي، وهو ما يعكس الأرقام الصادرة في شهر مارس. وتجاوز هذا الارتفاع الطفيف توقعات المحللين الذين استطلعت رويترز آراءهم، والذين توقعوا زيادة بنسبة 0.8٪.

من جهة أخرى، ارتفع مؤشر نيكاي الياباني ومؤشر توبكس الأوسع نطاقا بنسبة 0.46% و0.25% على التوالي، ليغلقا عند 38356.06 و2730.95 نقطة. وتصدر سهم فوروكاوا إلكتريك الرابحين على مؤشر طوكيو، مرتفعا بنحو 18.64%، يليه سهم أوباياشي بمكاسب 13.39%، ثم إنيوس هولدنجز الذي أضاف 10.76%.

وفي كوريا الجنوبية، ارتفع مؤشر كوسبي بنسبة 0.11% إلى مستوى 2730.34، وكان من بين أكبر الرابحين DB Insurance وLotte Chemical، اللتان أضافتا 5.36% و5.19% على التوالي. في حين ارتفع مؤشر كوسداك الأصغر حجما بنسبة 0.9% ليغلق عند 862.15.

وفي أستراليا، انخفض مؤشر S&P/ASX 200 بنسبة 0.3% إلى 7726.80، مع تراجع Fletcher Building بنسبة 4.18% في تداولات سيدني، وانخفاض سهم Homeco Daily Needs بنسبة 3.52%.

وبالمثل، شهد مؤشر S&P/NZX 50 النيوزيلندي انخفاضا بنسبة 0.29% إلى 11618.09، مع تصدر مجموعة البناء Fletcher Building قائمة المتراجعين في ويلينغتون أيضا، حيث تراجعت بنسبة 4.73%، في حين تراجعت أسهم Argosy Property بحوالي 3.51%.

وفي الوقت نفسه، شهدت الأسواق الصينية انخفاضات طفيفة، حيث انخفض مؤشر شانغهاي المركب بنسبة 0.07% إلى 3145.77، وانخفض مؤشر شنتشن المركب بنسبة 0.05% إلى 9668.73.

وكان سهم AA Industrial Belting Shanghai وGuizhou Redstar Development من بين أبرز المتراجعين، حيث انخفضا بنسبة 5.66% و5.54% على التوالي.

كما شهد مؤشر هانغ سينغ في هونغ كونغ انخفاضا متواضعا بنسبة 0.22% إلى 19073.71، بقيادة Xinyi Glass الذي انخفض بنسبة 9.79% ومجموعة جالاكسي للترفيه بتراجع بنحو 3.92% وهانج لونج الذي تراجع بحوالي 3.62%، في حين انخفض مؤشر CSI 300 في البر الرئيسي الصيني بنسبة 0.21% ليغلق عند 3,657.05.

وبين عشية وضحاها في الولايات المتحدة، واجهت الأسواق ارتفاع توقعات التضخم قبل التقارير الرئيسية المقرر صدورها في وقت لاحق من الأسبوع.

وأظهر مسح أجراه بنك الاحتياطي الفيدرالي في نيويورك أن المستهلكين رفعوا الشهر الماضي توقعاتهم بشأن زيادات الأسعار. وعلى أساس سنوي، ارتفعت توقعات التضخم إلى 3.3%. وارتفعت توقعات التضخم لخمس سنوات إلى 2.8%.

على صعيد اخر، ارتفعت أسهم مجموعة سوفت بنك الاستثمارية اليابانية أكثر من 4% اليوم الثلاثاء، إذ حقق صندوق الرؤية التابع للشركة أول مكسب سنوي له في 3 سنوات.

وسجلت سوفت بنك مكاسب قدرها 724.3 مليار ين ياباني (4.6 مليار دولار) في صندوق الرؤية التابع لها في السنة المالية المنتهية في مارس. لكن بالنسبة للعام بأكمله، سجلت سوفت بنك خسارة إجمالية قدرها 227.6 مليار ين، وهي أقل من خسارة العام المالي السابق البالغة 970.1 مليار ين.

وارتفعت الإيرادات بنسبة 2.8% على أساس سنوي إلى 6.76 تريليون ين، مقارنة بـ 6.57 تريليون في نفس الفترة من العام الماضي. أيضا، أعلنت الشركة أيضا عن توزيع أرباح إجمالية للعام بأكمله بقيمة 44 ينا للسهم الواحد، وتتوقع نفس مستوى الأرباح للسنة المالية 2024.

علاوة على ذلك، هوت أسهم مجموعة Daiwa Securities Group أكثر من 5% في التعاملات المبكرة بعد أن قالت شركة الوساطة اليابانية إنها ستستحوذ على حصة في بنك Aozora.

وقفزت أسهم بنك Aozora بنسبة 5% قبل أن تقلص مكاسبها لتتداول على ارتفاع بنسبة 0.1% تقريبا في أواخر التعاملات الصباحية.

وفي هذا السياق، قالت الشركتان في بيان يوم الاثنين إن شركة Daiwa ستستحوذ تقريبا على حصة تبلغ 15.38٪ في Aozora مقابل حوالي 51.9 مليار ين (331.8 مليون دولار).

وفي الوقت نفسه، في الهند، توسع مؤشر أسعار المستهلك بنسبة 4.83% على أساس سنوي في أبريل، وهو أقل قليلا من 4.85% المسجل في مارس، وهو الشهر الرابع على التوالي من التباطؤ. وعلى الرغم من التباطؤ، تجاوز الرقم بشكل طفيف توقعات الاقتصاديين، الذين توقعوا ارتفاعا بنسبة 4.8٪، وفقا لاستطلاع رويترز.

كما أفادت وزارة الإحصاء الهندية أن التضخم في المناطق الريفية ارتفع بشكل أكثر وضوحا، حيث بلغ 5.43%، في حين بلغ معدل التضخم في المناطق الحضرية 4.11%.

علاوة على ذلك، لاحظت الوزارة تراجعاً في التضخم في أسعار الملابس والأحذية والإسكان والوقود مقارنة بالشهر السابق.

يواصل الين الياباني التراجع حيث يتداول عند مستوى 156.38 للدولار عند الساعة 01:56 صباح الأربعاء بتوقيت لندن بحسب منصة FOREX.COM للتداول.

 

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.