English

الموجز الشهري للدولار الأسترالي (AUD): شهر ديسمبر 2023

كان زوج AUD/USD هو صاحب الأداء الأقوى بين الأزواج الأسترالية التي تتبعناها في شهر نوفمبر. تفاعلت سياسات بنك الاحتياطي الأسترالي المتشددة إلى جانب التكهنات بخفض بنك الاحتياطي الفيدرالي للفائدة في عام 2024 بشكل إيجابي مع توقعاتنا بالاتجاه الصاعد. ما هي التوقعات لشهر ديسمبر؟

إعداد:  Matt Simpson،

جاء جزء كبير من التحيز الصعودي لشهر نوفمبر نظرًا لوصول المتداولين مؤخرًا إلى مستوى قمة قياسي من صافي التعرض لمراكز البيع، ومع ذلك رفض زوج AUD/USD الانخفاض إلى ما دون 63 سنتًا. ونحن نشاهد الآن كبار المضاربين والصناديق المدارة يزيدون من التعرض لمراكز البيع ويقلصون مراكز الشراء بعد أن ارتفع الزوج بنسبة تصل إلى 5% في شهر نوفمبر. ونظرًا لتوقف الدولار الأسترالي حول مستوى مقاومة الاتجاه هذا الأسبوع، فإننا نتوقع إمكانية حدوث ارتداد قبل الارتفاع المنتظر في نهاية الشهر (على افتراض أن أسواق الأسهم الأمريكية ستحظى بارتفاع الكريسماس المعتاد اعتبارًا من منتصف ديسمبر).

  • كان زوج AUD/USD هو صاحب الأداء الأقوى بين الأزواج الأسترالية التي تتبعناها في شهر نوفمبر
  • ساهمت محاضر اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي المتشددة وتعليقات أعضائه إلى جانب التكهنات بخفض بنك الاحتياطي الفيدرالي للفائدة في عام 2024 في إضفاء طابع إيجابي على نغمة المخاطرة لهذا الشهر وتفاعلت بشكل جيد مع توقعاتنا بالاتجاه الصاعد
  • ومع ذلك، تفوق الدولار النيوزيلندي (NZD) على الدولار الأسترالي (AUD) بعد تلميح بيان بنك الاحتياطي النيوزيلندي إلى المزيد من سياسات التشديد، على الرغم من أنه أبقى أسعار الفائدة عند 5.5% كما كان متوقعًا.

 

السياسة النقدية والبيانات الاقتصادية

  • أدلت محافظ بنك الاحتياطي الأسترالي السيدة Michelle Bullock بالكثير من التصريحات المتشددة بعد إصدار محضر اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي
  • أعلن بنك الاحتياطي الأسترالي أنه قام بضم Andrew Hauser، خبير بنك إنجلترا، إلى صفوفه ليصبح نائب محافظ بنك الاحتياطي الأسترالي في سابقة فريدة باعتباره أول من يتم تعيينه من خارج البنك المركزي.
  • ستلعب السنوات الثلاثين التي قضاها في بنك إنجلترا ومنصبه كمدير للأسواق دورًا فعالاً في منصبه الجديد في بنك الاحتياطي الأسترالي، خاصةً عندما يتعلق الأمر بالأفكار الجديدة والمساعدة في توطيد العلاقات والاتصالات.
  • في حين تقلصت مبيعات التجزئة بنسبة -0.2% في أكتوبر، إلا أنها لم تتضمن مبيعات الجمعة السوداء ومن المرجح أن المستهلكين كانوا ينتظرون وصول التخفيضات
  • مع ظهور بيانات التضخم بشكل أضعف من المتوقع، يبدو من غير المرجح أن يقوم بنك الاحتياطي الأسترالي برفع أسعار الفائدة في 5 ديسمبر – على الرغم من أنه من المرجح أن يحافظ بنك الاحتياطي الأسترالي على سياسته المتشددة.

 

ما الذي يجب الانتباه إليه في شهر ديسمبر؟

  • مؤشرات الأعمال (التقديرات ربع السنوية لمبيعات وأجور وأرباح ومخزون القطاع الخاص) – 4 ديسمبر
  • إقراض الأفراد والشركات – 4 ديسمبر
  • اجتماع السياسة النقدية لبنك الاحتياطي الأسترالي – 5 ديسمبر
  • إنفاق الأسرة الشهري – 5 ديسمبر
  • الناتج المحلي الإجمالي ربع السنوي والسنوي – 6 ديسمبر
  • الميزان التجاري – 7 ديسمبر
  • حجم الأعمال التجارية – 9 ديسمبر
  • دخل الموظفين – 13 ديسمبر
  • تقرير القوى العاملة – 14 ديسمبر

 

اجتماع بنك الاحتياطي الأسترالي: في أول اجتماعين للسيدة Bullock كمحافظ لبنك الاحتياطي الأسترالي، رأت الأسواق أن بيان بنك الاحتياطي الأسترالي كان يتسم بالتيسير بعض الشيء، إلا أنها رأت محضر الاجتماع الذي صدر فيما بعد أكثر توجهًا صوب التشدد. ومع انضمام Andrew Hauser إلى الفريق لاتخاذ القرار في 5 ديسمبر، نتطلع إلى أي تغييرات جوهرية في لهجة البيان لمعرفة ما إذا كنا نتجه إلى عام 2024 بنظرة متشددة.

عقود AUD/USD الآجلة: وضع السوق طبقًا لتقرير مراكز المتداولين (COT)

جاء جزء كبير من التحيز الصعودي لشهر نوفمبر نظرًا لوصول المتداولين مؤخرًا إلى مستوى قمة قياسي من صافي التعرض لمراكز البيع، ومع ذلك رفض زوج AUD/USD الانخفاض إلى ما دون 63 سنتًا. ونحن نشاهد الآن كبار المضاربين والصناديق المدارة يزيدون من التعرض لمراكز البيع ويقلصون مراكز الشراء بعد أن ارتفع الزوج بنسبة تصل إلى 5% في شهر نوفمبر. ونظرًا لتوقف الدولار الأسترالي حول مستوى مقاومة الاتجاه هذا الأسبوع، فإننا نتوقع إمكانية حدوث ارتداد قبل الارتفاع المنتظر في نهاية الشهر (على افتراض أن أسواق الأسهم الأمريكية ستحظى بارتفاع الكريسماس المعتاد اعتبارًا من منتصف ديسمبر).

موسمية زوج AUD/USD

حقق شهر ديسمبر متوسط عوائد إيجابية بنسبة 0.6% في شهر ديسمبر على مدار الـ 45 عامًا الماضية، وارتفع بنسبة 53.3% من الوقت خلال هذه الفترة. ويتماشى هذا مع الأنماط الموسمية الصعودية للذهب والهبوطية للدولار الأمريكي. علاوة على ذلك، سجل الدولار الأسترالي أيضًا مكاسب خلال السنوات الخمس أو الست الماضية في ديسمبر، ولديه معدل ربح إيجابي ومتوسط عوائد إيجابية على مدار الـ 30 و15 و10 و5 سنوات الماضية.

التحليل الفني لزوج AUD/USD (الرسم البياني الأسبوعي):

لم يغلق الأسبوع بالكامل بعد، لكن زوج AUD/USD يسير على الطريق الصحيح لتشكيل مطرقة هبوطية إذا أغلق حول المستويات الحالية. إن حقيقة حدوث ذلك بالقرب من مقاومة الاتجاه وسعر الافتتاح للربع الثالث إلى جانب التباعد الهبوطي على مؤشر القوة النسبية (RSI) (2) يلعب دورًا في توقع الارتداد من المستويات الحالية.

يُظهر ملف حجم التداول لشهر نوفمبر أن كثيرًا من نشاط الشراء حدث حول مستوى 64 سنتًا، لذا أظن أنه كلما اقترب الدولار الأسترالي من هذا المستوى، زاد الدفاع عنه من قبل الثيران. لاحظ أيضًا منطقة الدعم المحتملة حول مستوى 65 سنتًا، لذا فإن الخطة هي البحث عن دليل على قاع متأرجح على الإطار الزمني اليومي حول 64 – 65 سنتًا تحسبًا لاختراق فوق مستوى 0.6670 واستمرار الاتجاه نحو 0.6800 (والذي يقع بالقرب من نطاق التقلب الضمني العلوي لمدة شهر واحد).

 

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.