English

تحليل مؤشر FTSE، ومؤشر China A50: الثلاثاء الفني – 5 مارس 2024

يحاول مؤشر FTSE 100 الانضمام إلى موجة الارتفاعات العالمية، مدعومًا بجهود الصين لدعم اقتصادها. يُظهر تحليل مؤشر China FTSE A50 أن الأسهم الصينية تستجيب بشكل إيجابي للاحتياجات التي حددتها الصين، وقد حددت الصين هدف الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5%، الأمر الذي سيحتاج إلى دعم السياسات “من جميع الجهات”

إعداد : Fawad Razaqzada،

  • تحليل مؤشر FTSE: المستويات الفنية والعوامل التي يجب مراقبتها
  • تحليل مؤشر China FTSE A50: الأسهم الصينية تحقق اختراقًا
  • الصين تحدد هدف الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5%، وتحتاج إلى دعم السياسات “من جميع الجهات”

 

بعد أداء ضعيف للمؤشرات العالمية لعدة أشهر، أظهرت أسواق الصين علامات الانتعاش في الآونة الأخيرة. وفي حال استمرار المكاسب، قد يساعد ذلك في توفير الدعم لمؤشر FTSE 100 البريطاني الذي يعاني، والذي تخلف أيضًا عن ارتفاع سوق الأسهم العالمية الذي تقوده شركات التكنولوجيا هذا العام.

 

الصين تحدد هدف الناتج المحلي الإجمالي بنسبة 5%

 

كانت إحدى النقاط المحورية الرئيسية هذا الأسبوع تدور حول المؤتمر الشعبي الوطني في الصين، الذي كان لديه القدرة على التأثير ليس فقط على الأسواق الصينية، ولكن أيضًا على أسهم الموارد العالمية الرئيسية وشركات التعدين الكبرى، والتي يتضمن مؤشر FTSE 100 العديد منها. وكان الاهتمام موجهًا نحو موقف بكين بشأن التحفيز الاقتصادي الإضافي لتعزيز النمو. علاوة على ذلك، سيسلط هدف النمو في الصين الضوء على مدى التزامها بالسعي الحثيث للتعافي الاقتصادي.

وقد حددت الصين هدف نمو سنوي طموح يبلغ نحو 5%، الأمر الذي يفرض ضغوطًا على كبار قادة البلاد لحملهم على تنفيذ تدابير تحفيز إضافية. وستحاول هذه الإجراءات تعزيز الثقة في اقتصاد تأثر بتراجع سوق العقارات والضغوط الانكماشية المستمرة. وقد ارتفعت الأسهم الصينية خلال الليل، وارتد مؤشر FTSE 100 من قيعانه، مما يشير إلى أن السوق مسرورة بجدية الصين في تحقيق النمو الاقتصادي.

وفقًا لـ Bloomberg، إليكم قائمة بالأهداف الاقتصادية للصين:

أحد أفضل الطرق لتقييم رغبة المستثمرين الصينيين في تحمل المخاطر هي النظر إلى الرسم البياني للأسواق المحلية، والذي من المفترض أن يمنحك أدلة حول اتجاه أمثال مؤشر FTSE 100 والمعادن الأساسية مثل النحاس، من بين أشياء أخرى.

تحليل مؤشر China FTSE A50: الأسهم الصينية تحقق اختراقًا

استمر مؤشر A50 في تسجيل قيعان أعلى منذ أن سجل أحد أدنى مستوياته عند 10669 في يناير. ومنذ ذلك الحين، استعاد قيعان ديسمبر 2023 وأكتوبر 2022 عند 10988 و11161 على التوالي، مما يشير إلى نمط انعكاسي لاختراق صعودي كاذب. بالإضافة إلى ذلك، اخترق المؤشر خط الاتجاه الهابط الذي كان قائمًا منذ يوليو، واستعاد المتوسط المتحرك الأسي لمدة 21 يومًا، والذي يميل حاليًا بشكل إيجابي. لذا، فقد تحولت جميع المؤشرات الفنية على المدى القصير إلى الاتجاه الصعودي.

يختبر المؤشر الآن منطقة مقاومة مهمة أخرى تبدأ من 12075 إلى 12271، وهي المنطقة التي انخفاض منها المؤشر في نوفمبر الماضي. وهنا، يلعب المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم دورًا مهمًا أيضًا، مما يجعله منطقة فنية رئيسية.

لذا، فإن الاختراق المحتمل فوق هذا المستوى سيكون ذا أهمية كبيرة. وبالنظر إلى مدى ارتفاع الأسواق العالمية هذا العام، وفي ضوء خطط الصين الطموحة لتحقيق نمو بنسبة 5%، أعتقد أن الاختراق الصعودي وارد.

تحليل مؤشر FTSE: المستويات الفنية والعوامل التي يجب مراقبتها

مع بداية ارتفاع أسواق الصين أخيرًا، قد ينضم مؤشر FTSE 100 الغني بالموارد أخيرًا إلى ارتفاع سوق الأسهم العالمية، بعد أن تخلف عن نظرائه الأمريكيين والأوروبيين في الأشهر الأخيرة. وما زال لديه طريق طويل ليقطعه كي يلحق بنظرائه. ومع ذلك، سيحتاج إلى إظهار إشارة صعودية قوية تُظهر استعداده للانطلاق. وقد فشل لعدة أشهر الآن في الحفاظ على الاختراق فوق قمة عام 2022 عند منطقة 7687/8. وبالتالي، هناك حاجة إلى اختراق آخر فوق هذه المنطقة أولاً قبل أن نكون واثقين من حدوث اختراق أكثر استدامة هذه المرة.

ومع ذلك، فإن الاتجاه الأساسي صعودي، نظرًا للقيعان الأعلى التي سجلها المؤشر لعدة أشهر وحقيقة أنه يتداول فوق المتوسط ​​المتحرك لمدة 200 يوم. ويحتاج الدعم في منطقة 7550-7600 إلى الصمود لإبقاء الثيران سعداء على المدى القصير.

مصدر جميع الرسوم البيانية المستخدمة في هذه المقالة: TradingView.com

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.