English

توقعات إيجابية لمؤشر FTSE على الرغم من البداية الضعيفة

تمثل قفزة الصادرات الصينية علامة إيجابية للطلب. ومن شأن ارتفاع أسعار السلع الأساسية أن يدعم أسهم التعدين في مؤشر FTSE. وفي الوقت نفسه، تشير التوقعات الفنية إلى ارتفاع المؤشر البريطاني.

إعداد : Fawad Razaqzada،

  • توقعات مؤشر FTSE: تمثل قفزة الصادرات الصينية علامة إيجابية للطلب
  • من شأن ارتفاع أسعار السلع الأساسية أن يدعم أسهم التعدين
  • التوقعات الفنية لمؤشر FTSE تشير إلى الارتفاع

لم يتمكن مؤشر FTSE من الاستفادة من مكاسبه التي حققها على مدار يومين هذا الصباح، حيث تراجع في جلسة مختلطة لأسواق الأسهم العالمية. وتعيق المؤشر البريطاني 4 أسهم انتهت فترة تخصيص حصة الأرباح الخاصة بها (HSBC، وStandard Chartered، وRio Tinto، وBerkeley Group) والتي خسرت حوالي 30 نقطة، بينما انخفضت أسهم Melrose بنسبة 5%، حيث أدت مشكلات عبر سلسلة التوريد الخاصة بها إلى إعاقة النمو. وبصرف النظر عن هذه الأسهم، لم تكن هناك مشكلات كبيرة أخرى. لذا، من الناحية العملية، لا توجد أسباب كلية وراء ضعف اليوم، وهو ما قد يعني أن مؤشر FTSE سيكون قادرًا على استعادة توازنه والتوجه نحو الصعود لاحقًا، نظرًا للاتجاه الصعودي الأساسي والبيئة الإيجابية العامة للأسهم العالمية.

توقعات مؤشر FTSE: تمثل قفزة الصادرات الصينية علامة إيجابية للطلب

بعد أن وصل الذهب إلى قمة قياسية، شهدنا اليوم ظهور علامات صعودية لأسعار النحاس، متتبعة الإشارات الإيجابية الأخيرة في الأسهم الصينية. وبعد أداء ضعيف للمؤشرات العالمية لعدة أشهر، بدأت أسواق الصين في الارتفاع في الآونة الأخيرة. وفي حال استمرار المكاسب، قد يساعد ذلك في توفير الدعم لمؤشر FTSE 100 البريطاني الذي يعاني، والذي تخلف أيضًا عن ارتفاع سوق الأسهم العالمية الذي تقوده شركات التكنولوجيا هذا العام.

قد تجد السلع الأساسية والأسهم المرتبطة بها الدعم من علامات التعافي في الصين.

وشهد ثاني أكبر اقتصاد في العالم ارتفاع صادراته في بداية العام بنسبة 7.1% بالدولار الأمريكي في الفترة من يناير إلى فبراير مقارنة بالعام السابق. وكان هذا أعلى من التوقعات وأعلى بكثير من مكاسب ديسمبر. وارتفعت الواردات بنسبة 3.5% خلال نفس الفترة. ونتيجة لذلك، وصل الفائض التجاري إلى مستوى قياسي بلغ 125$ مليار.

تشير زيادة صادرات الصين إلى تعافي الطلب العالمي على السلع من ثاني أكبر اقتصاد في العالم. إذا استمر هذا الأمر، فمن المفترض أن ذلك يكون خبرًا جيدًا للأسهم الأوروبية والصينية.

في الوقت نفسه، حددت الصين هدف نمو سنوي طموح يبلغ نحو 5%، الأمر الذي يفرض ضغوطًا على كبار قادة البلاد لحملهم على تنفيذ تدابير تحفيز إضافية لتحقيق هذا الهدف. ويأمل المستثمرون أن يساعد هذا الهدف الطموح على تعزيز الثقة في اقتصاد تأثر بتراجع سوق العقارات والضغوط الانكماشية المستمرة.

توقعات مؤشر FTSE: المستويات الفنية التي يجب مراقبتها

مع ارتفاع السلع الأساسية وبدء أسواق الصين في إظهار علامات التحسن، يوجد تفاؤل بأن مؤشر FTSE 100 الغني بالموارد قد يلحق قريبًا بارتفاع سوق الأسهم العالمية بعد أن تخلف عن نظيريه الأمريكي والأوروبي في الأشهر الأخيرة. ومع ذلك، يجب أن يُظهر المؤشر إشارة صعودية قوية تدل على استعداده للاتجاه الصاعد.

المصدر: TradingVIew.com

على الرغم من المحاولات على مدى عدة أشهر، فشل في الحفاظ على الاختراق فوق قمة عام 2022 حول منطقة 7687/8. لذا، فإن التحرك الحاسم فوق هذا المستوى يعد أمرًا ضروريًا قبل أن نتمكن من توقع اختراق أكثر استدامة هذه المرة.

ومع ذلك، لا يزال الاتجاه الأساسي صعوديًا، مدعومًا بتكوين قيعان أعلى خلال الأشهر الأخيرة وتداول المؤشر فوق المتوسط المتحرك لمدة 200 يوم. على المدى القصير، من المهم أن يظل الدعم ضمن النطاق 7550-7600 للحفاظ على ثقة المستثمرين والحفاظ على الزخم الصعودي.

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.