English

زوج USD/JPY ومؤشر Nikkei 225: بنك اليابان يتخلص من أسعار الفائدة السلبية ولكن ليس شراء السندات، مما يضغط على الين الياباني

إنه يوم تاريخي للأسواق اليابانية حيث قرر بنك اليابان رفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2007، متخلصًا من أسعار الفائدة السلبية في هذه العملية. والآن الأمر متروك لبنك الاحتياطي الفيدرالي لقيادة حركة الأسعار خلال الفترة المتبقية من الأسبوع.

إعداد:  David Scutt،

  • ألغى بنك اليابان أسعار الفائدة السلبية والتحكم في منحنى العوائد في مارس
  • سيستمر في شراء السندات اليابانية للحد من ارتفاع العوائد
  • تنتظر الأسواق الآن ما إذا كان محافظ بنك اليابان Ueda سيشير إلى المزيد من رفع أسعار الفائدة في الفترة القادمة
  • ارتفع زوج USD/JPY ومؤشر Nikkei 225 بعد التصريحات كما كان متوقعًا

إنه يوم تاريخي للأسواق اليابانية حيث قرر بنك اليابان رفع أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عام 2007، متخلصًا من أسعار الفائدة السلبية في هذه العملية. ومع ذلك، بعد أن كان متوقعًا منذ عدة أشهر، وتسريبه إلى وسائل الإعلام قبل قرار يوم الثلاثاء، كان رد الفعل في الأسواق ضئيلاً. والآن الأمر متروك لبنك الاحتياطي الفيدرالي لقيادة حركة الأسعار خلال الفترة المتبقية من الأسبوع.

ما التغييرات التي قام بها بنك اليابان؟

رفع بنك اليابان أسعار الفائدة الليلية من -0.1% إلى نطاق بين 0 إلى 0.1%، متخلصًا من أسعار الفائدة السلبية المطبقة منذ عام 2016. كما أعلن أنه سينهي شراء صناديق الاستثمار المتداولة وصناديق الاستثمار العقاري اليابانية. وسيتم تخفيض مشتريات سندات الشركات قبل انتهاء البرنامج في غضون عام واحد تقريبًا.

لكنه سيواصل شراء السندات اليابانية

ألغى البنك رسميًا التحكم في منحنى العوائد، وهي آلية تكبح عوائد السندات اليابانية لأجل 10 سنوات بشكل مصطنع عند حوالي 0%. ومع ذلك، أعلن البنك أنه سيواصل شراء سندات الحكومة اليابانية بنفس الوتيرة السابقة. وأشار البنك بأنه سيستجيب “برشاقة” للارتفاع السريع في العوائد. وهذا التصريح يقدم تذكيرًا قويًا بأن بنك اليابان غير مستعد للتخلي عن التحكم الكامل لقوى السوق.

يمكن الاطلاع على التفاصيل الكاملة لقرار السياسة هنا.

هل سيكون رفع الفائدة لمرة واحدة فقط أم سيكون هناك المزيد في المستقبل؟

يتحول الاهتمام الآن إلى المؤتمر الصحفي الذي يعقده محافظ بنك اليابان Kazuo Ueda، حيث سيكون السؤال الأول بالتأكيد هو ما إذا كان البنك سيرفع أسعار الفائدة مرة أخرى. وقد تؤدي الإجابة إلى مزيد من التقلبات عما رأيناه أثناء الإعلان الرسمي، والتي لم تكن كبيرة. ويشير عدم وجود مفاجأة في قرار اليوم إلى أن Ueda غير صريح.

والحقيقة هي أن نتيجة اليوم كانت متوقعة منذ أشهر؛ وهي حقيقة تؤكدها الحركة الصفرية تقريبًا في مبادلات المؤشرات الليلية لمدة عام واحد في اليابان والتي تشير إلى رؤية الأسواق لأسعار الفائدة الليلة من بنك اليابان خلال 12 شهرًا. وبعد حركة اليوم، أصبحت الأسواق غير مقتنعة بأن بنك اليابان سيتخذ خطوة أخرى خلال العام المقبل لرفع سعر الفائدة مجددًا. ويُتوقع ظهور مخاطر جزئية.

المصدر: Refinitiv

ارتفع زوج USD/JPY ومؤشر Nikkei مع استعادة اليقين

ارتفع زوج USD/JPY بعد تصريح بنك اليابان، متجاوزًا مستوى المقاومة عند 148.80 في هذه العملية. وإذا نجح في تحقيق مكانة قوية فوق هذا المستوى، فقد تكون إعادة اختبار المقاومة عند 150.90 أمرًا واردًا. وإذا أشار بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى عدد تخفيضات أقل لسعر الفائدة في توقعاته الاقتصادية المحدثة يوم الأربعاء، فهناك فرصة كبيرة للوصول إليها، مما يضع في الأفق القمة التي شهدها لعدة عقود أسفل 152.00 مباشرة.

ومع ضعف الين مقابل سلة من العملات الرئيسية، قامت العقود الآجلة لمؤشر Nikkei 225 بتغيير اتجاه مفاجئ خلال الجلسة، وانتعشت لتتداول حول نقطة التعادل بعد اختبار مؤقت لتقاطع المقاومة الأفقية عند 39620 ودعم الاتجاه الصاعد السابق. ومن شأن الاختراق أعلى هذا المستوى أن يضع إعادة اختبار للقمم القياسية في الاعتبار. ونظرًا للعلاقة مع زوج USD/JPY، فمن شأن ضعف الين أن يوفر دعمًا لسوق الأسهم اليابانية على المدى القريب. وأدنى هذا المستوى، يقع الدعم عند 38855 و38250.

إخلاءُ المسؤولية: لا تستهدف المعلومات الواردة في هذا الموقع عامة جمهور أي دولة معينة. لا يُقصد توزيعها على جمهور مقيم في أي بلد يتعارض توزيع أو استخدام هذا المحتوى مع أي قانون محلي أو متطلبات تنظيمية. المعلومات والآراء الواردة في هذا التقرير لغرض استخدامها كمعلومات عامة فقط وليس المقصود منها أن تكون عرضًا أو التماسًا فيما يتعلق بشراء أو بيع أي عملة أو عقود مقابل الفروقات (CFD). جميع الآراء والمعلومات الواردة في هذا التقرير عرضة للتغيير دون إشعار، وتم إعداد هذا التقرير بغض النظر عن أهداف الاستثمار المحددة والوضع المالي واحتياجات أي متلقي معين. أي إشارات إلى تحركات أسعار أو مستويات تاريخية هي معلومات مرتكزة على تحليلنا ولا نؤكد أو نضمن أن أي من هذه التحركات أو المستويات من المحتمل أن تتكرر في المستقبل. حيث تم الحصول على المعلومات الواردة في هذا التقرير من مصادر يُعتقد أنها موثوقة ، لا يضمن المؤلف دقتها أو اكتمالها ، ولا يتحمل المؤلف أي مسؤولية عن أي خسارة مباشرة أو غير مباشرة أو تبعية قد تنتج عن اعتماد أي شخص على أي من هذه المعلومات أو الآراء.

يُرجى العلم أن تداول الفوركس، العقود المستقبلية، وغيرها من عمليات التداول التي تستخدم الرفع المالي تنطوي على مخاطر خسارة كبيرة، وبالتالي فإنها لا تناسب جميع المستثمرين. يمكن أن تتجاوز الخسائر ودائعك. زيادة الرافعة المالية تزيد من المخاطر. لا تخضع عقود الذهب والفضة الفورية للتنظيم بموجب قانون تبادل السلع في الولايات المتحدة. العقود مقابل الفروقات (CFDs) غير متوفرة للمقيمين في الولايات المتحدة. قبل أن تقرر تداول العملات الأجنبية (الفوركس) والعقود المستقبلية للسلع ، يجب أن تفكر بعناية في أهدافك المالية ، ومستوى خبرتك، ورغبتك في المخاطرة. إن الآراء أو الأخبار أو الأبحاث أو التحليلات أو الأسعار أو المعلومات الأخرى الواردة هنا يُقصد بها أن تكون بمثابة معلومات عامة حول الموضوع الذي يتم تناوله ويتم توفيرها على أساس أننا لا نقدم أي مشورة استثمارية أو قانونية أو ضريبية. عليك استشارة مستشار مناسب أو غيره من المستشارين في جميع المسائل الاستثمارية والقانونية والضريبية. تشير الإشارات إلى FOREX.com أو GAIN Capital إلى GAIN Capital Holdings Inc. والشركات التابعة لها.
يرجى قراءة خصائص ومخاطر الخيارات الموحدة.